Thursday, June 14, 2007

الحوار الوطني علينا حق

وكانت الزميلة
incomplete
قالت لي ان فتح الحوار بين المسلمين والمسيحيين
بعيدا عن المؤسسات
ومؤتمرات حوار الاديان اللي بتكتفي
بانها تمسك الصف الاولاني في القاعة
وتقعد الناس
راق شيخ
راق قسيس
راق شيخ
راق قسيس
كأنه صنية جلاش باللحمة المفرومة
ويبوسوا بعض
ويتصوروا وخلاص
احنا محتاجين مصارحة حقيقية
لازم نعترف ان فيه مشكلة حقيقية
بين المصريين
مسلمين ومسيحيين
ومشكلة جواهم
ومشكلة براهم
عايزين نفتح الجرح
ونطهر القيح والصديد
ما نخيطش الجرح على وساخة
زي ما دايما الحكومات والمؤسسات بتعمل
احنا مع بعض
كل واحد يقول ويصرح
وكل واحد يرد ع التاني
لحد ما نوصل لحل حقيقي وجذري
مش مستنين حل من حكومة او مؤسسة دينية
لانهم هم اللي عملوا المشكلة
وما عملوهاش عشان يحلوها
دول عملوها عشان يفاقموها
عايزين نشارك فيها كلنا
واللي عايز يشترك معايا في البلوج
ونعمل فريق عمل
يقول لي
بس والنبي يستر عليا ويقول لي اعمل ايه
عشان خدامتكوا حمارة كمبيوتر
ها
استعنا ع الوطن بالله

2 comments:

sokoothansawat said...

انا مش عارفة اعلق فين بالظبط..انا هفتح صفحة فاضية وارغي وخلاص...ليه المسيحين خايفين..يوووووووه كتييييرر...بس هما يتكلموا عنه....طب المسلمين ليه هما كمان خايفين من المسيحين....عشان بيعاملوهم زي العبد الابق...او الحصان الجامح...لو ما اتضربش بالكرباج..يكبر و يغلبك...مش قلنا حوار مكاشفة..والله ده رايي ناس اعرفهم...كتييييييير...مثلا في الجامعة..في اقسام بعينها مقفولة امام المسيحين...ده تعصب مقيت..و ظلم محدش يرضى بيه...لكن كمان تبصي تلاقي اقسام كاملة...مقفولة مسيحيين بس...يعني معقولة مفيش ولا مسيحي كان متفوق في الاقسام الخالية منهم...و مفيش ولا مسلم من الأغلبية...كان متفوق في الاقسام الي مقفولة عليهم..الواقع..ان المسيحيين لما بيمسكوا منصب..بيحابوا لبعض..و بالتالي المسلمين بيشوفوا المسالة سكتنالة دخل بحمارة..( اه حاسين انهم بيجبوا عليهم بحقوقهم) طيب و الناحية التانية..المسيحيين بيقولوا اهو نعوض شوية من الي خسرناه كمواطنين...الأسلوب ده ( اسلوب انعدا النزاهة من الطرفين) شجع الكل على انه يبقى فاسد..واصبح الواقع منغير شرف..و بالتالي..لازم كل واحد يمسك للتاني سكين..الطالب المسيحي مش هيوجع قلبة في قسم ما بيدخلهوش مسيحي...والاساتذة المسلمين..يقولولك هنعين مسيحي...يبقى هيجيب جنبة عشرة...نفس المنطق في امن الدولة....الدولة تقولك المسيحي ولاءة للكنيسة..يعني لو طلع امر اعتقال لواحد مسيحي..الكنيسة اول حد هيعرف..وبالتالي تبوظ الطبخة..اما المسلم..فممكن يسجن ابوه..والجامع عنده مالوش ديه..( الكلام ده من بق ظابط) طيب تحليها ازاي..يا تغيري الحكومة..وتجيبي حكومة علمانية...معندهاش فرق ما بين الديانات..كله عنده حرية في كل شئ..وساعتها..تفتحي المجال لمناظرات سلمية..و تظاهرات..و كل وسائل الدعاية والإعلان دون تمييز..وساعتها الاشطر هيسود...يا تطرمخي عالي موجود و تقولي يلا السلامة

Incomplete said...

عزيزيتي نوارة ..كده تمام جداًوشكراً جزيلاً
أنا هحط البانر عندي في المدونة بعد اذنك طبعاً
ومبروك علينا كلنا المدونة الجديدة
====
انا بقالي اليوم كله بطوله تقريباً بقرا في المواضيع والردود هنا وهناك..ورأيي اللي كنت هقوله سبقوني وقالوه قبلي
بس مايمنعش اني اقوله تاني
انا شايفه ان اساس المشكلة تكوينة أو تركيبة دماغ المواطن المصري نفسه
يعني المدخلات اللي بتدخل دماغه وهو طفل وتطلع في صورة مخرجات تتمثل في تصرفاته كمواطن ناضج وللأسف مافيش تغذية عكسية
المدخلات دي بتبقى في الغالب ناتج الظروف او البيئة اللي اتربى فيها واللي بيقوموا بعملية الإدخال دي هم الأهل والمدرسة ورجال الدين
الأهل فحدث ولا حرج بيسقوا ولادهم العنصرية والتمييز وكراهية الآخر بالمعلقة.. والمدراس ونظام التعليم مش بس هقولك انهم بيفصلوا الطلبة المسلمين والمسيحيين عن بعض في الفصول.. ده غير التفرقة في المعاملة بين التلاميذ بالإعتماد على كون المعلم مسيحي أو مسلم وكون الطالب ايضاً كذلك.. عايزه اقولك ان في مدراس بتمنع التحاق طلبة مسيحيين بها من الأساس.. وكذلك مدارس قبطية تمنع التحاق طلبة مسلمين بها من الأساس
ده غير بقى رجال الدين..اساس البلاء.. سواء مسيحي أو مسلم
المسلمون سابوا كل ايات التعايش في القرآن والأحاديث ونسوا النماذج المشرفة للتعايش وقبول الآخر على مدار القرون السابقة.. ومسكوا كل مايحض على القتال واشعال الفتن وإن الدين عند الله الإسلام.. ودول كفرة.. والجنة بتاعتنا لوحدنا.. وحاجات زي الولاء والبراء..والدعوة في مقابل التبشير.. وغيره وغيره.. وتسمعي وتقري كتب لناس فيهم بتقول دول بيكرهونا وبيخططوا علشان ينصروا مصر بأكملها.. والقسيسون في العالم كله بيلبسوا ابيض وفي مصر بيلبسوا اسود من ساعة مادخلها عمرو بن العاص.. وحالفين مايلبسوا ابيض الا لما يحرروا مصر من الإسلام تاني.. ده غير المخططات والمؤامرات اللي بيقوم بيها رجال الكنيسة علشان يحققوا حلمهم ده.. وبيستعينوا بالأمريكان على المسلمين.. إلخ من هذه الخزعبلات اللي للأسف بتجد طريقها لقلب وعقل المصري البسيط
والمسيحيون برضوا غضوا البصر عن كل مايدوعوا للتعايش السلمي وسعوا الى تشويه الإسلام ورسوله..وشحن القلوب بالضغينة والكراهية ضد الآخر على غرارالبلد دي بلدنا.. واحنا اللي اقباط وهما-المسلمين يعني- اولاد اعراب وهما اللي جم واحتلونا واستعمروا المنطقة فكرياً..ده غير انهم اصلاً بيشحنوا قلوب المسلمين بالكراهية ضدهم بالسخرية من ثوابتهم والعمل على تشكيكهم في دينهم
تلاقي قنوات فضائية ومواقع على النت وحملات تبشيرية
والنتيجة ان الطرفين دلوقتي مش طايقين بعض.. والكراهية تولد كراهية..والعنف- اللي هو الترجمة الطبيعية المنتظرة للكراهية- بيولد عنف.. والتعصب بدأ يسيطر على العقول او يلغيهابمعنى أدق.. وياريته أي تعصب..ده تعصب ديني..اوسخ تعصب ممكن يأدي لأبشع نتائج
أما العلاج بقى.. ده فعلاً اللي مش قادرة احدده.. هو احنا المفروض بندور هنا مع بعض على العلاج..طبعاً اهم خطوة فيه هتكون المصارحة والحوار.. وبعدين التوعية..الباقي مش قادره احدد فعلاً
كل اللي اقدر اعمله دلوقتي..ان احث اكبر قدر ممكن من الناس على المصارحة.. واني انا نفسي ابدأ بيها وافضيها من أي ضغائن او كراهية للآخر واكون بنفسي نموذج للتعايش السلمي والمواطنة وقبول الآخر.. وطبعاً اربي ولادي على كده.. وأوعي الناس اللي في دائرة معارفي بكده
همممممممم
مش عارفه المفروض اعمل ايه تاني..ياريت تعرفوني
كل اللي اعرفه ان احنا وطن واحد وجرح واحد..ارض واحدة بتجمعنا كلنا لاهينفع المسلمين يبيدوا المسيحيين ولا هينفع المسيحيين يبيدوا المسلمين..ليه بقى بنعمل في نفسنا كده
:(
اتمنى ما أكونش صدعتكم برغيي